حزب الله يفجر مفاجأة جديدة ل”إسرائيل”

الرمثا نت

بث “حزب الله” اللبناني ليل السبت/ الأحد، تسجيلا يتضمن صورا ملتقطة جوا لمواقع داخل “إسرائيل”، دون تحديد طبيعتها، مع نشر إحداثياتها.  وختم حزب الله الفيديو بجملة على لسان الأمين العام للحزب، حسن نصر الله، “من يفكر في الحرب معنا سيندم إن شاء الله”.  وقال الإعلام الحربي في المقاومة الإسلامية بلبنان إن الفيديو يُظهر أهدافا حيوية إسرائيلية، لا يعلم بها إلا المنظومة الأمنية للعدو، وأنها تعيد “إسرائيل” إلى العصر الحجري في حال استهدافها.

تعليق واحد

  1. فهمي عبد العزيز

    ابتداء أن هذا الفيديو هو صور لميناء حيفا من الجو يظهر فيه بوارج حربية إسرائيلية، ليست عصية عن التصوير عبر الأقمار الصناعية، والبعض يرجح أنها صور مهداة له أو مسروقة من الأقمار الصناعية الروسية..؟1
    طبعا هو منذ البداية قال أن ما يفعله إنما هو “مجرد مشاغلة” وللتخفيف عن غزة، وواقع الحال أن “مشاغلته” قتلت من حزبه قرابة الأربعمائة عنصر ومن المدنيين اللبنانيين قرابة المائة، وهجرت الألوف من بلدات جنوب لبنان ودمرتها، علاوة على أن غزة لم تستفد سوى استمرارية التدمير الإسرائيلي لها الحجر والشجر والبشر، وأما تحرير الأقصى وشبعا فما زالت “مجرد لعمظة”، بينما كانت حربه على شعب سوريا تدميرية بالكامل..؟!
    وأما بشأن حقيقة وعيده لإسرائيل بأنها ستندم وسيعيدها إلى العصر الحجري، فإنما هذا “بربوغاندا اللعمظة” ذاتها، متناسيا “ندمه” في حرب تموز 2006، وان إسرائيل بعثت له رسائل عبر الوسطاء الأوروبيين عما سيحدث للبنان هذه المرة الحجر والشجر والبشر.. تديرا ساحقا ماحقا لن يبقي ولن يذر.. وكل هذا يصب في الهدف الاستراتيجي الإيراني لتدمير أوطاننا فقط لا غير.. ومنها الأردن، حيث بالأمس كشفت الأجهزة الأمنية الأردنية عن “أسلحة إيرانية” و”عصابة” لتخريب الأردن إجتماعيا وأمنيا.. فقط هذا هو ما تريده إيران.. تدمير ما تبقى كما دمرت من قبل العراق ولبنان واليمن وسوريا..؟!
    الخلاصة أن هذا الحزب الشيطاني هدفه.. لا أكثر.. شيطنتنا وتدميرنا.. وهذه غزة نموذج إبادة.. بينما ايران وشيطانها الأكبر على آرائكم “يشاغلون” بثروات شعب إيران ودماء وأشلاء أتباعهم العرب.. ساعين لتدمير الأردن بواسطة رعاعها المرتزقة.. فلنحذر..!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *