سماء الأردن تشهد ذروة زخات “شهب البرشاويات” اعتبارا من الجمعة

الرمثاالاخبارية- قال رئيس الجمعية الفلكية الأردنية عمار السكجي، إن سماء الأردن تشهد اعتبارا من اليوم الجمعة، ظاهرة “ذروة زخات شهب البرشاويات”.

وأضاف، أن زخات شهب البرشاويات Perseids تعد واحدة من أكثر زخات الشهب لمعانا في السماء، موضحا أنها تستمر حتى الأحد المقبل 13 آب الحالي.

وأوضح أن ذروة الزخات الشهابية وأقصاها تكون في ليلة 12 آب على 13 آب، مشيرا إلى أن هذه الشهب “بقايا مذنب سوفت-تيوتل والذي يدور حول الشمس مرة كل 135 سنة”، وفق المملكة.

سميت شهب “البرشاويات” بهذا الاسم نسبة إلى كوكبة برشاوس لأنها تظهر وكأنه مركز الإشعاع الشهابي، وتحدث عندما تقترب بعض مخلفات المذنبات من مدار الأرض والتي هي بأحجام حبيبات الرمل (بحجم حبة العدس) وتدخل في الغلاف الجوي بسرعة قد تصل إلى 60 كيلومترا في الثانية وتتفاعل مع مكوناته، وتؤين الهواء، وتحترق على ارتفاعات من 70 إلى 100 كم لينتج عنها الشهاب، وفق السكجي.

وأوضح أنه إذا كانت “أكبر قليلا مثل حبة الفاصوليا فتحدث كرة نارية ممتدة وبألوان زاهية، وتمتد إلى ثوان عديدة”.

وأضاف أن زخات شهب البرشاويات هو حدث عالمي في العديد من دول العالم ويعدّ من الأحداث الفلكية التي تهم الفلكيين وهواة التصوير وعشاق السماء.