اشرف السلطاااااااان 3

 

mavi
22222222233333333
 
دكتور-عياد banner
22222222233333333
 

Tuesday, 21 November 2017 06:36

وفاة ناصر بلاسمه

كتب بواسطة : 
Rate this item
(0 votes)

انتقل الى رحمه الله تعالى اليوم 21 - 11 - 2017  ناصر بلاسمه ابو عماد عن عمر ٧٨ عاما وسيشيع جثمانه بعد صلاة ظهر اليوم

 إنا لله وإنا اليه راجعون

تمت قراءة هذا المقال 1632 مرات

قائمة التعليقات  

 
#1 الشيخ كميل الداود الزعبي 2017-11-21 06:59
الله يرحمه ويغفر له ويجعل مثواه الجنه إن شاء الله تعالى
 
 
#2 حسين الشرع/ابو انس -/دبي- 2017-11-21 07:09
عظم الله اجركم،ورحم الله فقيدكم،واحسن الله عزاكم.
انا لله وانا اليه راجعون.
 
 
#3 محمد طنش أبو خالد 2017-11-21 07:10
أعظم الله اجركم واحسن عزاءكم انا لله وانا اليه راجعون الله يرحمه ويحسن إليه وتقبله قبول حسن واسكنه فسيح جناته
 
 
#4 عواد الدردور 2017-11-21 07:16
الله يرحمة
 
 
#5 موفق الحمزه ابو عمر الرمثا 2017-11-21 07:27
عظم الله اجركم واحسن الله عزاكم
 
 
#6 ابو عمر الحمزه الرمثا 2017-11-21 07:29
عظم الله اجركم
وأحسن الله عزاكم
 
 
#7 م أشرف المنيص 2017-11-21 08:56
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
انا لله وانا اليه راجعون
 
 
#8 هاشم الخشمان 2017-11-21 09:22
عظم الله اجركم واحسن عزاءكم وغفر للمرحوم
 
 
#9 ماجد نواصره 2017-11-21 10:22
انا لله وانا اليه راجعون
عظم الله اجركم واحسن عزاكم
والهمكم الصبر واخله فسيح جنانه
 
 
#10 احمد النواصره/دبي 2017-11-21 13:59
عظم الله اجركم واحسن عزائكم وإنا لله وإنا اليه راجعون
 
 
#11 احمد النواصره/دبي 2017-11-21 13:59
عظم الله اجركم واحسن عزائكم وإنا لله وإنا اليه راجعون
 
 
#12 محمد علي العثامنة-المانيا دسلدورف 2017-11-21 15:36
عظم الله اجركم،ورحم الله فقيدكم،واحسن الله عزاكم.
انا لله وانا اليه راجعون.
 
 
#13 ابناءالمرحوم محمد قاسم المغربي 2017-11-21 21:00
عظم الله اجركم وأحسن عزاكم و غفر لفقيدكم البقاءلله.آنا لله وآنا أليه راجعون..
 
 
#14 ابراهيم الشقران 2017-11-24 11:04
رحم الله ابا عماد واسكنه فسيح جناته واحر التعازي الى اهله جميعا والى الاخوال الاعزاء عشيرة البلاسمه
 
 
#15 ابناء الحاج حسن ابوعنقور 2017-11-25 15:58
عظم الله اجركم واحسن الله عزائكم انا الله وانا اليه راجعون الله يرحمه
 

تذكر دائما قول الله تعالى : مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ