اشرف السلطاااااااان 3

 

mavi
22222222233333333
 
دكتور-عياد banner
22222222233333333
 

Wednesday, 06 December 2017 10:09

عبدربه منصور القاتل الحقيقي للرئيس اليمني

كتب بواسطة : 
Rate this item
(1 Vote)

وصفي خليف الصقيري الدعجة

  عبدربه هادي منصور هو القاتل الحقيقي للرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح وقراءة متأنية للموضوع

   من المعروف أن الرئيس اليمني السابق كان رجل قوي ويحظى بشعبية كبيرة وهو الوحيد القادر أن يلعب على رؤوس الثعابين بالمعادلة اليمنية لما يتمتع به من ذكاء ودهاء وقدرة عالية على تغيير الأحداث وقلب النتائج بالطريقة والأسلوب الذي يريده ويتفق مع متطلبات المرحلة وقد أثبت ذلك في العديد من المواقف السياسية الصعبة والخطيرة التي مرت بها اليمن عبر تاريخها السياسي المعاصر وما كان ليتخذ مثل قرار الانفصال عن الحوثيين واعلانه الانتفاضة الشعبية عليهم دون حسابات دقيقة لهذا الأمر واتخاذه كافة الاحتياطات الأمنية اللازمة لذلك ،فما الذي جرى خلف الكواليس ؟ وكيف تم قتل الرجل ؟ ومن هو القاتل الحقيقي له ؟ لقد تابع العالم بالأمس عبر وسائل الإعلام المختلفة خبر مقتل الرئيس صالح حيث انتشرت صوره وهو مقتول وغطت كل الصفحات الأولى للصحف العالمية والعربية والمحلية وتصدرت كل نشرات الأخبار وبدأت التحليلات والتكهنات حول مكان تنفيذ الحوثيين لهذه العملية التي أودت بحياة المخلوع صالح فمنهم من قال أنها تمت في منزله في صنعاء والبعض الآخر قال أنها تمت أثناء خروج الرئيس من صنعاء إلى مأرب . ويبدو أن الحوثيين وزعيمهم عبدالملك الحوثي يريدون أن يقعوا بنفس طريقة وقوع تنظيم القاعدة وزعيمهم أسامة بن لادن وذلك باعترافهم وتبنيهم لعملية قتل الزعيم اليمني الراحل علي عبدالله صالح رئيس المؤتمر الشعبي اليمني ورئيس الجمهورية السابق كرد فعل على انشقاق الاخير عنهم وإعلانه الوقوف مع دول الخليج العربي ودعوته للانتفاضة الشعبية ضدهم ،فهل هذا التبني من قبل الحوثيين لهذه العملية تم بالصدفة ام بإيعاز وترتيب من أحد الجهات التي لها مصلحة في اختفاء الرجل عن المشهد السياسي اليمني بهذه الوقت بالذات ؟! وحتى نستطيع الإجابة على هذا السؤال الكبير يجب أن نحيط بكل الظروف السياسية الأخيرة بالمشهد السياسي اليمني فقد انقلب الرجل فجأة على الحوثيين مما سبب لهم الإرباك ولحلفائهم في المنطقة وخاصة إيران وحزب الله اللبناني وقد ظهر ذلك بصورة واضحة من خلال تصريحاتهم التلفزيونية والصحفية ، فقد كانت خطوة غير متوقعة لهم ولم يعملوا لها حساب في هذه المرحلة من المواجهة مع السعودية وحلفائها من دول الخليج العربي خاصه أن الرجل يمتلك الكثير من أسرار الحوثيين وخفاياهم مما قد يساهم في هزيمتهم النكراء وانتهاء حلمهم بالسيطرة على مقاليد الحكم باليمن ،واعادة انتخاب الرجل أو ابنه لرئاسة الجمهورية اليمنية من جديد ، فمن المستفيد من ابعاد الرجل القوي علي عبدالله صالح عن المشهد اليمني بالدرجة الأولى و دفعه للتخلص منه قبل تحقيق حلمه بالعودة مرة أخرى إلى قصر الرئاسة اليمنية ؟!؟ حسب وجهة نظري المتواضعة اعتقد ان الرئيس اليمني الحالي عبدربه هادي منصور هو من يقف وراء هذه الجريمة وهو القاتل الحقيقي للرئيس المخلوع علي عبدالله صالح وذلك بعد أن تأكد من عودة الرجل إلى الرئاسة من جديد وقد قدم بذلك خدمة العمر للحوثيين من أجل مصلحته الشخصية بالدرجة الأولى ولكي يبقى رئيسا للجمهورية اليمنية ويقطع الطريق على حليفه وسيده المغدور علي عبدالله صالح.

تمت قراءة هذا المقال 863 مرات

قائمة التعليقات  

 
#1 شايش العايش 2017-12-06 10:40
مع بالغ الاحترام لوجهة نظر الكاتب المتواضعة سوالف الكاتب تخبيص
 
 
#2 محمد جرادات 2017-12-06 11:24
أخي العزيز انت تغالط نفسك وهذا كلامك وأنت الذي قلت
خاصه أن الرجل يمتلك الكثير من أسرار الحوثيين وخفاياهم مما قد يساهم في هزيمتهم النكراء وانتهاء حلمهم بالسيطرة على مقاليد الحكم باليمن
أذن اصحاب المصلحة هم الحوثيين واذنابهم واربابهم
 
 
#3 عمر مرشد الزعبي 2017-12-06 13:17
Iهذا الكاتب يريد زوبعه صحفيه فالرئيس اليمني قتلته ايدي الحوثيين اليمنيين بايعاز من الشيعه واليهود والمجوس الم تفهموا بعد ان عدوناهو نفسه لازال من 1400 سنه وسيبقى هو ولكن باقنعه وايدي مختلفه
 
 
#4 ابو عرب 2017-12-06 17:55
هو الي قتل حاله
واحد حكم 35 سنه ما انجزيش اشي للبلد البلد من اكثر بلادان العالم تخلف ولحقه بباقي الدول العربيه عاش ولا مات شو فارقه اكمن واحد مات عشان هو وغيره يلزق بالكرسي شعوب ساقطه شعوب فاشله 5% حوثين حاكمين 95% متخلفين والشعوب الثانيه اطع احنا العرب ما نظلناش نحلم بالقوميه والسوالف الفاضيه انحط راسنا مش بالرمل بالخرا وننطم
هاي الحقيقه وهاي الواقع
 
 
#5 ابو عرب 2017-12-06 19:57
سوالف كاتب المقال ليس لها علاقه بالسياسه مع الاحترام ان من قتله هي دوله خليجيه لها مصالح كبيره في اليمن وتسعى لتحييد دور دوله خليجيه كبرى
 
 
#6 الكاتب وصفي خليف الدعجة 2017-12-08 06:42
كل المحبة والتقدير للأخوة القراء الذين مروا على هذا الموضوع وأعطوا رأيهم به ،مع امنياتي لهم بالسلام والراحة التامة .
اخوتي كل ما اتمناه عليكم قراءة المقال مرة أخرى مع التركيز قليلا ، لتسطيعوا إجابة انفسكم على ملاحظاتكم وهي واضحة وضوح الشمس ولا تحتاج للجهد الكبير.
مع شكري وتقديري لصحفية الرمثا نت وناشرها على اهتمامه بالموضوع.
كاتب المقال وصفي الدعجة
 

تذكر دائما قول الله تعالى : مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ