Tuesday, 13 March 2018 12:14

نادي الرمثا وجداننا ورمزنا .. وايقونة مدينتنا

كتب بواسطة : 
Rate this item
(0 votes)

ماجد ديباجة

 

كثرت  في الآونة الاخيرة الأحاديث والحوارات التي تتناول  النتائج السليية لفريق  نادي الرمثا ضمن بطولة دوري  كرة القدم ، والتي شكلت حالة من الصدمة   لدى  ابناء المدينة  ، واعتقد بانه من حق جماهير وابناء الرمثا أن يتساءلوا عن الأسباب التي  أدت الى الوضع السائد  ،  وإنني على يقين بان تفاعل أهالي الرمثا ومشجعوا النادي مع   هذه الإرهاصات يأتي من باب  الحرص والمحبة التي  يحملها الرماثنة  للنادي  .
 ان نادي الرمثا هو جزء من الوجدان والضمير الذي تشكل منذ عقود طويلة ليصبح ايقونة المدينة وعنوانها الابرز حيث يتفاخر ابناء المدينة بهذا النادي العريق والركن الأساسي في  الحالة الرياضية الأردنية  . كما ان النادي اصبح احد اهم المؤسسات الوطنية الرائدة على مستوى الوطن حيث له مريدوه ومشجعوه ، فضلا عن انه يمثل شريحة كبيرة من ابناء الوطن سواء على صعيد النشاط الرياضي او الصعيد الإجتماعي لما له من تأثير على المزاج العام للجماهير في مدينة الرمثا او في غيرها من المدن والمناطق الاردنية .

فعلى الصعيد الرياضي تعتبر  مدينة الرمثا المغدقة  في  تاريخها  الرياضي  خزان رياضي  ضخم  يتوفر على مواهب رياضية رائعة  وإنني على يقين بان النادي والقائمين عليه  يستطيعون إستقطاب تلك المواهب التي تتفوق على الكثيرين ممن يستقدمون  للعب كمحترفين ، وتاريح النادي يشهد بذلك فالرمثا ولادة ومصدّرة للاعبين والمواهب و لاينقصها سوى التمحيص والبحث المتواصل وأعتقد ان المختصين بهذا الأمر لا تفوتهم مثل هذه  النقطة .

اما من الناحية الإجتماعية فنادي الرمثا كان له مساهمات مؤثرة في تشكيل الوعي المجتمعي والثقافي للفرد الرمثاوي بما يقتضي تعزيز الإنتماء والعطاء للفرد باتجاهالوطن والمجتمع.

اما من ناحية الادارة والأوضاع الإدارية السائدة ، فإنني ومثلي الكثيرين لا نشكك في انتماء وإخلاص الإدارة الحالية للنادي وللمدينة والتي بذلت  منذ نشوء النادي  كل ماتستطيع من جهد ودعم وتضحية ،  وقد نبخسها  حقها ان لم نشكرها  على اخلاصها وتفانيها فيما قدمته على مدى العقود الماضية  ، لذلك فإننا  نستأنس خيرا في أن تقوم الإدارة بمراجعة شاملة  للتحديات التي تواجه النادي  والبدء في مشروع تجديدي يتضمن بث دماء جديدة في الإدارة والهيئة العامة انظلاقا من التفاعل مع المجتمع المحيط من كوادر رياضية ومالية واجتماعية في المدينة والتي لا نشكك في  استعدادها للعمل  من اجل مصلحة الجميع ،  ونتمنى  لبعض الإقتراحات التي نطرحها  في هذا المقام  ان تجد اذانا صاغية للأخذ بها او ببعضها بما يناسب التحديات التي يواجهها  النادي .

1- الدعوة الى اجتماع موسع يضم  أعضاء الهيئة العامة للنادي والداعمين ووجهاء المدينة والهيئات الأهلية في المدينة للبحث في آليات دعم وتطوير الأوضاع العامة  للنادي .

2-إنشاء صندوق للنادي مخصص للتبرعات والمساهمات التي يمكن أن يقدمها ابناء المدينة او غيرهم من عشاق النادي .مع وجود لجنة محاسبية متخصصة تشرف على الصندوق .

3-تفعيل لجنة للعلاقات العامة في النادي للعمل على اجتراح المشاريع الإعلانية المدرة للدخل مثل تصميم قمصان وملابس وباجات وادوات مكتبية  ومطبوعات وغيرها تحمل شعار النادي وتطرح للبيع في اسواق الرمثا والمدن الاخرى . فضلا عن تنظيم  الحفلات والمعارض والمناسبات المدرة للدخل .

4-فتح باب الإنتساب للنادي بما يكفل زيادة مداخيل النادي من الإشتراكات والتبرعات الفردية , مع اشتراط  القدرات الفنية والثقافية  والخدمية  للإعضاء الجدد .

5-  اما على صعيد الإدارة واحتراما للقامة الوطنية الكبيرة سعادة رئيس نادي الرمثا السيد عبد الحليم سمارة فاننا تدوع الى اعتماده رئيسا فخريا وإستشاريا  للنادي مدى الحياة مع تكريمة بما يليق به وبرئاسته التاريخية  للنادي . وفتح باب الترشح للرئاسة والعضوية لمن يرى  في نفسه القدرة والإرادة على تولى شؤون النادي .

 

 

والله من وراء القصد

تمت قراءة هذا المقال 916 مرات اخر تعديل للمقال Wednesday, 14 March 2018 06:48

قائمة التعليقات  

 
#1 معتز سريحين 2018-03-13 13:02
كلام منطقي وموزون
 
 
#2 وجهة لد 2018-03-13 13:16
صراخة المقال مبين حلو بس كبير كثير لازم تجزء لحلقات
 
 
#3 شايش العايش 2018-03-13 18:37
كلام زين
 
 
#4 هب ريح 2018-03-14 05:24
احترامي وتقديري أخي ماجد ( الوجه الطيب الأصيل ) .
 
 
#5 شركة نادي عبدالحليم اخوان 2018-03-14 10:03
لما يتم اقناع الاداره ان نادي الرمثا للرماثنه ولمشجعي النادي وليس ملك لاشخاص عندها يتغير الحال
 
 
#6 ابن الرمثا 2018-05-06 21:25
كلام سليم لاكن بس يكون نادي الرمثا انت وكل الرمثا بتعرف انه نادي خاص مزرعه ابقار بدر حليب
 

تذكر دائما قول الله تعالى : مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ