Monday, 19 February 2018 21:43

الرزاز: تحديث المناهج الدراسية أهم خطط الوزارة المستقبلية

كتب بواسطة : 
Rate this item
(0 votes)

 أكدت مديرة وحدة القبول الموحد التابعة لوزارة التعليم العالي خولة عوض أن جميع طلبات الالتحاق سـتعامل بعدالة مطلقة، وبالطريقة ذاتها، فليس هناك أفضلية لطلب الالتحاق المقدم في اليوم الأول عن الطلب المقدم في اليوم الأخير، داعية الطلبة إلى التروي، وعدم التسرع في تقديم طلب الالتحاق.
وأوضحت عوض خلال برنامج الأردن هذا المساء الذي يبث عبر شاشة التلفزيون الأردني ويقدمه الزميل حازم الرحاحلة، أن الموقع سيكون متاحا أمام الطالب الأردني الحاصل على معدل 65% فأكثر فقط، مشيرا إلى أن آلأية الدفع ستكون من خلال خدمة تسديد الفواتير إي فواتيركم وبعد ذلك سيتم إرسال رسالة نصية إلى رقم هاتف الطالب تحتوي على رمز المستخدم والرمز السري الضروريان للدخول الى برمجية تقديم طلب الالتحاق.
وأكدت أن الموقع يحتوي على كافة ما يحتاجه الطالب المتقدم بطلب الالتحاق بالجامعات، مؤكدة أن التعامل مع اجراءات تقديم الطلب سهلة وبسيطة، وذلك حرصا من الوزارة تسهيل تقديم الطلبات دون الحاجة إلى مراجعة المعنيين في الوزارة، مشيرة إلى أن الموقع يتيح لجميع الطلبة الراغبين في إجراء أي تعديل في طلب الالتحاق، وعلى مدار الساعة خلال الفترة المحددة لعملية تقديم طلبات الالتحاق.
وأشارت خولة عوض إلى أنه لا يحق تقديم الطلبات في هذه الفترة إلا للطلبة الحاصلين على الشهادة الثانوية العامة الأردنية في الدورة الشتوية لعام 2018 فقط.
وبينت عوض أن الدخول للموقع الالكتروني، يهدف في المقام الأول إلى تعريف الطالب بكافة البيانات التفصيلية للتخصصات المتاحة في الجامعات الأردنية الرسمية وشروط الالتحاق بها ورسومها، إضافة إلى تفاصيل عن التخصصات الراكدة والمشبعة والمطلوبة محلية وخارجيا.
وفي مداخلة هاتفية خلال الحلقة أكد وزير التربية والتعليم أن التوجيهات الملكية بتطوير المنظومة التعليمية في المملكة ظهر من خلال الأرقام ونسب النجاح في الثانوية العامة التي أعلن عنها مؤخرا.
وكشف الرزاز أن خطة الوزارة في المرحلة المقبلة هو الارتقاء أكثرا وأكثر بالمنظومة التعليمية، وتحديدا في ما يتعلق بالمنهاج المدرسي، ورفع مستوى تلك المناهج وتفريغها من 'الحشو' لينعكس بالتالي على مستوى الطلبة.
وأعاد الرزاز تأكيده على أن الهدف الأول والأخير للوزارة هو إتاحة المجال أمام جميع الطلبة اجتياز الثانوية العامة، وخاصة من عرقلة مادة دراسة واحدة مسيرة حياته العلمية. 
من جهته بين مدير إدارة الامتحانات في وزارة التربية نواف العجارمة أن أهم الانجازات التي تمكنت الوزارة من العمل عليها مؤخرا هو تمكين الطلبة من استخراج كشف علاماتهم من كافة محافظات المملكة دون الحاجة لتحمل كلف مالية كبيرة للحصول على الكشف من المركز كما كان في السابق.
واستعرض العجارمة خلال الحلقة كشف العلامات الجديد الذي تم اعداده بناء على العليمات والتغيرات المعتمدة مؤخرا في امتحان الثانوية العامة، وخاصة في ما يتعلق بالعلامات وآلية احتسابها بعد إعتماد المعدل من 1400 علامة، مشيرا إلى أن الكشف الجديد سيبقي أيضا على المعدل المئوي كما في السابق.
وكشف العجارمة أن لجان وضع الأسئلة لم يتم تغيرها منذ عدة سنوات، ولكن الوزير الرزاز قرر إعطاء فرصة زمنية أكبر للفواصل بين الامتحان والأخر، مؤكدا أن هذا الأمر رفع من مستوى الطلبة.

وأشار العجارمة إلى أن الوزارة تتوجه إلى أتمتة الامتحانات على أسس الامتحانات العالمية، مؤكدا أن هذا التطور في نظام الثانوية العامة مستنِد للأوراق النقاشية السابعة لجلالة الملك، إضافة أن الوزارة تحرص على تنفيذ مهامها على أساس أن التعليم مفتوح للجميع، وذلك باستخدام أحدث وسائل التكنولوجيا.

 

تمت قراءة هذا المقال 213 مرات

تذكر دائما قول الله تعالى : مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ