الأحد, 31 كانون1/ديسمبر 2017 11:33

ارحموا أهل الميت.. تغدا بدارك

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

اخوانى وأحبابي نلاحظ (ببيوت العزاء) موضوع الطعام والغداء على روح الميت أصبح عبئا كبيرا على أهل الميت بغض النظر من يتكلف بالغداء وفى بعض العائلات أصحاب العزاء أنفسهم هم من يتكلفوا بكافه المصاريف من الغداء إلى الصيوان والخيمه والتكلفة تزيد حسب الخدمه وعدد الحضور وصادفت والله حالات تقطع القلوب لدرجه انهم يعرضون ذهب زوجاتهم ومفاتيح سيارتهم وهوياتهم وتوقيع على كمبيالة بخمس أضعاف المبلغ لضمان حق صاحب محل المناسبات ووالله ما هى إلا بدعه سوف نحاسب عليها جميعآ وأنا أولكم ان فعلتها يومآ نحن نخالف بها سُنه رسول الله بقول الصحابي جرير بن عبدالله: مستشهداً بقوله صلى الله عليه وسلم لما استشهد جعفر بن أبى طالب: "اصنعوا لآل جعفر طعاماً فإنه جاءهم ما يشغلهم . وللأسف نلاحظ أهل الميت يقومون هم بخدمة المعزين واستقلالها ووضع الطعام لهم ( ويشربوا لبن المناسف للناس) ويتجوّلون في خيمة العزاء لخدمه الناس كأنها حفلة عرس وللأسف المعزين يتبادلون قصص الدعابه والتعليق على الطعام وجودته ومن أين اشتروا اللحمة واللحم شكلها مش بلدي أو مش مستوية والرز بده كمان شوي ومن يقول شكلهم استرخصوا عشان يوفرو واقول للجميع هذا الكلام ليس فقط لا يجوز بل هو ( عيب العيب ) . وان ما يعمله الناس اليوم من اجتماعات كثيرة وأيام معدودة وتعطيل للأعمال وتقديم للذبائح والأطعمة وحتى أنواع التمور الفاخرة لا يجوز في هذه المناسبة لأنه يكلف الناس ويحملهم أشياء لا يستطيعونها لذا يرى وجوب تركه بميثاق شرف بين عشائرنا وأن يكون الطعام فقط لأهل الميت والضيوف الذين يأتون من الأماكن البعيده كنوع من إكرام الضيف والباقين يعودون الى منازلهم بكل حب وكرامة من أنفسهم ولا يحرجو اهل الميت.

قراءة 2435 مرات آخر تعديل على الإثنين, 01 كانون2/يناير 2018 10:53

التعليقات  

 
#1 احمد الحميدي 2017-12-31 14:16
كلام من ذهب يضع اليد على مكان الألم .... بالفعل لو مريت على بيت عزاء ما كنت تعرف هو غداء فرح او غداء عزاء ... واهل الفقيد بكفيهم اللي فيهم ( العرف صار عبئ علينا )
 
 
#2 أخر الزمان 2017-12-31 14:20
موضوع رائع يستحق الطرح... شكرا لك صاحب القلم... ووالله انك وضعت اصبعك على ما يؤلم
 
 
#3 ابن البلد 2017-12-31 14:47
الناس حرة والاغلبية بعملو عزا عادي بدون مناسف ولا تمر الناس قدرات ولي معة الله يقدرة ومعظم مصاريف العزا بتكون من الميت نفسة وبكون تارك اراضي ومال خلي الناس يترحمولة
 
 
#4 أم بشار 2017-12-31 15:35
فعلا عادات لا تمس للدين بشئ لا يوجد غدوا الناس ولا جيبوا ماء مفلتر وتمر من الغالي في سنة نبينا محمد صل الله عليه وسلم
لا تنسوا الخميس البدعة الكبرى لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
 
 
#5 شمس الدين احمد ذياب الدرايسه 2017-12-31 19:17
ما حد مجبرالثاني يعمل غداء لكن في ناس بتحب المظاهر. والفشخرة حتى بشغلة الوفاة
 
 
#6 شمس الدين احمد ذياب الدرايسه 2017-12-31 19:22
يلي معه مصاري وحاب يعمل غداء او خلال فترة العزاء يقدم تمر حر هو ما دام الله منعم ومفضل لكن هذا لا ينسحب على الجميع القادر وغير القادركل واحد حسب مقدرته وظروفه المالية
 
 
#7 ابو جلال ابو عراق 2017-12-31 20:05
اؤيد ما جاءفي اخر الموضوع للضيوف الذين جاؤا من خارج المدينه يعد ذلك من باب اكرام الضيف بارك الله بالعقول النيره الي عندها بعد نظر
 
 
#8 المراقب 2018-01-01 00:10
الظاهر انه الشميطه ما رح يعجبهم هالكلام وبقولو مهو من حساب الميت خليهم يعملو اكل اي والله اشي بيخزي والشميطه كل يوم بقعدو بالعزيات بستنو الاكل
 
 
#9 ابو يامن 2018-01-01 03:00
منشور جميل جدا وهادف في نفس الوقت سلمت يداك ايها الكاتب وجزاك الله خيرا ولكن يا ريت يكون هنالك وثيقة بين عشائر الرمثا قاطبة لنبذ هذه العادات السيئة لأنه في ناس ما معها تطعم أولادها
 
 
#10 لا اله الا الله 2018-01-01 12:53
شو بده يقنع دبه نمر
 
 
#11 عيسى سميرات 2018-01-02 08:45
أشكرك على إثارة هذا الموضوع االمهم
أتمنى أن يكون إجتماع لأبناء عشائر الرمثا الكرام لأخذ ميثاق شرف لمنع هذه العادات وتطورها.أل الميت إلي فيهم كافيهم مش فاضيين للأكل والشرب .يكفي من (العريطه) نفاق إجتماعي ودهلسه .على فكره غي ناس صارت توزع حلويات وسلامتكوا جميعا
 
 
#12 الهذع 2018-01-04 12:50
من سن سنة حسنه فله اجرها واجر من فعلها......

انا مع ما ورد في المقال قلبا وقالبا...

واود ان اسرده قصه حقيقيه صغيره حصلت في الرمثا في المقبره ...
(0 وقد كان الناس يدفنون أمرأه ويحثون التراب على قبرها الطاهر .... فسمعت اخ المرحومه يهمس في اذن ابنه الكبير...ويقول بالحرف ((سبحان الله اجن بوقتهن ... الحمد لله انو الجمعيه طلعت لينا هاي الشهر مشان نعمل غدا لعزا عمتك يابا))

اتفضلوا جمعيه صارلو سنه بخطط ويبني عليها امال ,اخر اشي كان النصيب انو جاب بيها اكل للمعزيين اصحاب التلفونات راح نصه كذب بكذب...
فلم يصل اجر للميت ولم يصنع احلامه بالجمعيه.....

اي دلاقه وسم الهاري على كل واحد واحد بروح على عزا مشان يزهرم سم
 

تذكر دائما قول الله تعالى : مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ