على ذمة العلماء.. “القلب المكسور” حقيقة لا مبالغة

عندما تتعرض لضغط عصبي شديد بعد حالة وفاة أو طلاق أو حتى فرحة مفاجئة، وتشعر كما لو أن “قلبك قد انكسر” فأنت لا تبالغ، فالأمر في الحقيقة واقعي، وقد نجح العلم في إثباته، وليس مجرد مقولة شعبية تعكس بعض المبالغة.

وأوضح العلماء أنه عند تعرض الإنسان لضغط شديد بعد أحداث مؤلمة كالوفاة أو الانفصال أو الاكتئاب، أو حتى عقب تعرضه لفرحة مفاجئة كالفوز بجائزة كبيرة، فإن تغييرات تحدث في قلبه وتصيبه آلاما أشبه بتلك المصاحبة للنوبة القلبية.

وقال موقع “هارت.أورغ”، إن النساء هن الأكثر إصابة بهذا المرض من الرجال، موضحاً أن ما يحدث هو أن الشخص يشعر بآلام قوية ومفاجئة في الصدر، بسبب الارتفاع الكبير في هرمونات التوتر، بالإضافة إلى الشعور بضيق في التنفس، واضطراب في ضربات القلب.

اضغط هنا لزيارة صفحة الرمثا نت عبر الفيس بوك

لا توجد تعليقات

أضف تعليق

تذكر دائما قول الله تعالى : مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ