رداً على مقال كلاب ضالة أمام مدارس الإناث

رداً على المقال الذي نشر عن كلاب ضالة أمام مدارس الإناث لبسام السلمان فهي تعود لأسباب عدة منها :
1. غياب رقابة الأهل نهائيا لكلا الطرفين من حيث السلوكيات واللباس وحتى قصات الشعر للشباب.
2. الإنترنت وما تنشره مواقع التواصل وحتى الفضائيات من مسلسلات تبين الحب وماذا تفعل للوصول إلى قلب الفتاة حتى لو بالاختطاف.
3. الهواتف الخلوية والبرامج التي تدخلها المواقع لمعرفة أرقام الهواتف ومحادثات الفيديو وغيرها.
4. إنتشار التدخين والحبوب المخدرة بكافة أنواعها.
5. رفقاء السوء.
6. غياب الوازع الديني وهذا الهدف سبب في الأهداف السابقة.
فالحل يكمن في الأهل أولاً ومن ثم تشكيل لجنة من الوجهاء والمثقفين ومندوبين من الجهات الأمنية لتدارك هذه الآفة التي تهدد حرية أعراضنا وتركيب كاميرات مراقبة أمام مدارس الإناث وربطها مباشرة بمركز القيادة والسيطرة في مديرية الأمن العام لتحرك المباشر ومراقبة أشباه الرجال وإلقاء القبض عليهم.  

اضغط هنا لزيارة صفحة الرمثا نت عبر الفيس بوك

لا توجد تعليقات

أضف تعليق

تذكر دائما قول الله تعالى : مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ