" /> رثاء للحاج أحمد الفايز الزعبي (أبو زكي) | الرمثا نت
رثاء للحاج أحمد الفايز الزعبي (أبو زكي)

رثاء للحاج أحمد الفايز الزعبي (أبو زكي)

 

الدكتور بسام الزعبي

 

رحل أبا زكي رحيل الكبار قدراً

 

رحلت بلطف وطيبة يا أبا زكي، رحلت كبيراً عزيزاً غالياً شهماً مبتسماً مستسلماً لقضاء العلي القدير.

حزن عميق وألم يدمي القلب على فراقك، ولا نملك إلا الدعاء إلى الرحمن الرحيم أن يرفع قدرك وشأنك عنده، في جنة عرضها السموات والأرض مع الصديقين والصالحين.

 

فراقك صعب وثقيل.. إذ من الصعب أن يملأ أحد مكانك، فأنت وجه الخير المشرق.. قاضي الحق.. جابر الخاطر.. ومصلاح الخير بين الجميع.. ومحضر الخير في كل مكان كنت فيه.. الكبير قدراً وحضوراً.. فكاك النشب.. حلال العقد.. صاحب كلمة الحق وصوته.. رمز التسامح والمحبة بين الناس.. قائد جاهات الصلح الخيرة.. صدر المجلس وهيبته ونوره.. صاحب الوجه المنير.. مكرم الضيف.. نصير الفقير والضعيف والمظلوم والمكلوم.. صاحب الرأي المقدر.. وصاحب الموقف الثابت على الحق.. صديق الكبير والصغير.. حبيب الجميع.. مسامح المسيء.. الكبير وصاحب القدر لدى الجميع حاضراً وغائباً.

 

أبا زكي.. فراقك مؤلم لأنك لم تترك لنا أب أو أخ مثلك في هذه الدنيا، ولم نفكر يوماً بصعوبة فراقك لأننا اعتدنا على طيبتك، فقد كنت الأب للجميع، وكنت الصديق الوفي للجميع، وكنت الناصح الأمين للجميع، وصاحب الموقف الواضح الناصع الذي لا ينافق ولا يداهن ولا يلين لباطل.

أبا زكي.. (أبو الرمثا).. عم كل (رمثاوي ورمثاوية).. صديق صديقه.. مغيث الملهوف.. عون الضعيف.. وعنوان الكرم والجود.. وصديق الصغير والكبير.. سنبقى نعشق ابتسامتك الصادقة.. وسنفتقد ضحكتك العميقة النابعة من قلب كبير طيب أحب الصغير والكبير بصدق وطيبة.

 

تعلمنا منك الكثير الكثير يا أبا زكي.. الخير أنت أهله.. التسامح أنت عنوانه.. الطيبة أنت منبعها.. العقل أنت صوته.. الحق أنت ناصره.. التقوى أنت رمزها.. الصدق أنت ضميره.. البر أنت محبه.. والنخوة أنت معلمها وسيدها..

وبعد،، فكيف لنا أن نلحق بك قدراً أو ننساك قدوةً!!.

 

أبا زكي.. يا طاهر الجسد والنفس.. رحمك الله.. ثبتك الله.. آنسك الله.. أكرمك الله.. نقاك الله..

أبا زكي.. نحبك بعفوية.. نفتقدك بصدق.. نبكيك بحرقه.. نرثيك بألم.. نقرأ لك الفاتحة.. ندعو لك.. ونسأل الله أن يعيننا على فراقك ورحيلك.

 

أيها الخال والصديق والرفيق والمعلم والقدوة والمثل والعون والسند والظهر القوي.. بحفظ الله ورعايته إلى جنات الخلد أيها الطيب الصادق الطاهر النقي!!

 

حسبنا الله ونعم الوكيل..

ونفوض أمرنا إلى الله..

 

إنا لله وإنا إليه راجعون

google Bot Has Been Deativates !!!

اضغط هنا لزيارة صفحة الرمثا نت عبر الفيس بوك

2 comments

أضف تعليق

تذكر دائما قول الله تعالى : مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ

  1. محمود سماره الدوحه قطر 4 يوليو, 2020 at 20:40 رد

    رحم الله ابو زكي رحمة واسعه واسال له المغفره والثبات وانا لله وانا البه راجعون

  2. دكتور بشير أخمد فرج - السعودية 6 يوليو, 2020 at 23:08 رد

    رحمة الله عليه وجعله الله من أهل الجنة وإنا لله وإنا اليه راجعون

إضافة تعليق جديد