" /> ذكريات سنة الكورونا.. عرس اربد وأعراس الكورونا | الرمثا نت
ذكريات سنة الكورونا.. عرس اربد وأعراس الكورونا
بسام السلمان
قبل عام كان عرس اربد وقررت الحكومة عزل المحافظة بسبب ارتفاع أعداد الإصابات بكورونا، ولا يسمح لأحد بالخروج منها أو الدخول إليها..
وأعلنت الحكومة في 26 آذار 2020 أنه وبالرغم من زيادة عدد الإصابات في محافظة اربد، ما زال تحت السيطرة، علما أن الأردن سجل 40 إصابة، فيما كان إجمالي الإصابات المسجلة إلى 212 حالة فقط.
وكان عرس اربد في ذلك الوقت حديث الساعة ووكالات الأنباء والفضائيات ومواقع التواصل الإجتماعي ولم تكن تمر دقيقة دون ذكر ذلك العرس وعدد المصابين نتيجة حضورهم العرس أو مخالطتهم لمشاركين فيه.
واليوم يسجل الأردن الآلاف من الإصابات وعشرات الوفيات بالفيروس ليصبح الأمر عاديا وطبيعيا وكأن شيئا لم يكن.
وعلى ذكر الأعراس فقد فرح الكثير من الشباب لأنه أصبح باستطاعتهم الزواج بدون حفلات وبدون صالات وبدون خسائر مادية حتى ان البعض صار يعتقد انه سوف يتزوج بملابس البيت أو حسب تعبيرهم باليانس، وكان لهم في ذلك الوقت ما أرادوا بحيث ان عددا كبيرا من الأعراس كان مقتصرا على أهل العريس وأهل العروس والذين لا يزيد عددهم عن العشرين مدعوا إلا ان الوضع عاد كما كان وتفننت العرايس بالمصاريف وعادت الأعراس إلى ما كانت عليه قبل عام الكورونا، ورجعت ليالي الحناء للعريس والعروس والتعاليل والمصاريف التي تكسر ظهر العريس وأبوه وأبناء العريس من بعده.
وإنها حياة وانه المرض لكنه الأمل ولا شيء يستطيع ان يقف بوجه الامل.
بسام السلمان

google Bot Has Been Deativates !!!

اضغط هنا لزيارة صفحة الرمثا نت عبر الفيس بوك

لا توجد تعليقات

أضف تعليق

تذكر دائما قول الله تعالى : مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ