" /> د. خير ذيابات..من يمثلني في الانتخابات القادمة؟؟!!! | الرمثا نت
د. خير ذيابات..من يمثلني في الانتخابات القادمة؟؟!!!

د. خير سالم ذيابات

كما نقول بالعامية “غمض عين، فتح عين” وإذا بنا على أبواب انتخابات برلمانية جديدة تقرر بوصلة الحياة السياسية والاقتصادية وحتى الاجتماعية في الأردن. هذا الاستحقاق الدستوري نعيشه منذ عقود على نفس الوتيرة وعلى نفس الشاكلة: نهيئ أنفسنا له قبل ذلك بشهور، ونحشد جيوشنا العشائرية والمناطقية ليوم الظفر…نعيش لحظة الانتظار والترقب في جو مشحون من التوتر و”المداقرة” حتى تهل بشائر النصر بنواب جدد أو مستنسخين من المجالس السابقة، غالبا  ما يحالفهم الحظ في الوصول إلى قبة البرلمان!!!!!!

بعدها ننخرط بأسبوع من شعائر النصر العظيم الذي يكلل بعشرات ومئات “المناسف “المدعومة بجحافل من “سدورة الكنافة”…نفرح ونرقص ونردد أهازيج الانتصار يوما بعد يوم…ثم يعود كل واحد منا إلى موقعه…وتنتهي المعركة!!!

للأسف هذا هو فهم الكثيرين منا  للانتخابات…بل أن الكثيرين وللأسف يقعون في شرك بعض المرشحين الذين يقدمون أنفسهم على أنهم “المسيح المخلص” الذي سوف ينقذ البلاد والعباد من “نير الحكومة الغاشم”، فهو من بمقدوره التصدي للحكومة، وهو من سيقضي على الفساد والبطالة والفقر والاستبداد السياسي…وهو من سيحقق العدالة الاجتماعية ويستعيد الحريات المسلوبة…وهو من سينقل الأردن من الشرق الأوسط إلى قلب القارة الأوروبية!!!!!!!

والطامة الكبرى فوق ذلك أن بعضنا أصبح يصدح بصريح العبارة “بدنا واحد أزعر يقدر للحكومة”!!!! لله در الشعب الأردني المسكين الذي أصبح يتمنى لنفسه “أزعرا” يناطح الحكومة…فهل وصل مفهومنا بالتمثيل إلى أن يمثلنا “أزعر”؟؟؟!

إلى متى سنبقى  نلوم انفسنا على حظنا العاثر في اختيار من يمثلنا؟؟ ألا نتحمل مسؤولية اختيارنا؟؟

أما آن الأوان للبحث عن نهج جديد في خياراتنا؟؟

أما آن الأوان لننظر للمصلحة العليا في اختيار ممثلينا؟؟

لماذا نصر على نفس النهج التقليدي العقيم؟؟

ولماذا لا نؤسس لنهج جديد.. فلعل وعسى ينعكس ذلك على أداء المجلس النيابي؟؟

أعجب لبعض الاصدقاء والأحبة الذين يختزلون فاعلية النائب بأدائه لخدمات معينة!!! وسؤالي هنا كم من الخدمات يستطيع النائب أن يقدم وما هي؟؟؟ فأنا لا أعرف نائبا استطاع أن يقدم أكثر من خدمات تقليدية يستطيع أي منا أن يقوم بها:

فلا يغرنا نائب استطاع أن يحصل على عدة اعفاءات طبية لفلان وعلان: فالديوان الملكي مفتوح للجميع والاعفاءات مقدور عليها بكل الأحوال!!!

ولا يغرنا نائب استطاع أن يوظف 5 أو 10  من أبناء عشيرته أو منطقته في الحيش أو الدرك أو الدفاع المدني أو في البلديات، فهو لا يستطيع أكثر من ذلك ولن يستطيع!

ولا يغرنا نائب أقام الدنيا وأقعدها تحت قبة البرلمان.. فقد مللنا الاستعراض الشعبي المجير لأهداف انتخابية!!!

ما نحتاج إليه نحن نائب يصدح بالحق، عن علم وعن معرفة..

نائب يعي وظيفته النيابية المتمثلة بالتشريع والرقابة..

نائب وطن يدرك المصلحة العليا لا مصلحة فلان وعلان..

نائب يراقب الأداء الحكومي عن كثب بالحق والحجة والقانون…لا بالشتم والردح و”الزعرنة”

نائب لا يهمه الظهور في المناسبات الاجتماعية من أجل صورة أو من أجل لقاء وزير أو مسؤول!

نريده نائب وطن يلهث وراءه الوزير والمسؤول لينالوا رضاه المستمد من قاعدته الشعبية..

نائب وطن يقضي جل وقته في فهم القوانين المقترحة من الحكومة، يدرسها، يفقهها، يتبين مآربها وثغراتها حفظا لحقوق المواطنين كافة..

نريده نائب وطن يعمل لوطنه ولكافة مواطنيه وليس لأولئك القلة الذين يحيطون به..

نريده نائب وطن يتسلح بالعلم وبالمعرفة والتواضع قبل أن يتسلح بالمال والمناسف و”سدورة الكنافة”!!!

فمثل هذا النائب من يمثلني في الانتخابات القادمة… نائب الوطن وليس غيره!!!

 

google Bot Has Been Deativates !!!

اضغط هنا لزيارة صفحة الرمثا نت عبر الفيس بوك

2 comments

أضف تعليق

تذكر دائما قول الله تعالى : مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ

  1. زعبي 18 يناير, 2020 at 18:52 رد

    أقسم بالله كلام أكابر يا دكتور

    وأقسم بالله لن أنتخب

    وان شاء الله ربنا يسامحنا ويغفرلنا على انتخابنا آخر مرة نائب قرابة بسبب الحاجة الملحة للوظيفة ، وللأسف قام بتوظيف العشرات من عشيرة ( خ ) ، وحلقلنا احنا قرايبه عالناشف

  2. هاشم الخشمان 18 يناير, 2020 at 22:47 رد

    إذن عليك بالنوم العميق يادكتور لعلى وعسى أن تراه في أحلامك تحياتي دكتوري العزيز

إضافة تعليق جديد