النواصرة: المعلمون لن يدخلوا غرفهم الصفية حتى تعود كرامتهم ويحاسب المسؤول

أعلن نائب نقيب المعلمين الدكتور ناصر النواصرة أن المعلمين لن يدخلوا غرفهم الصفية حتى يحاسب المسؤول عما جرى يوم الخميس ويتحقق مطلب الـ 50% علاوة وتعود الكرامة للمعلم.

وتساءل النواصرة خلال مؤتمر صحفي عقدته النقابة السبت، كيف سيدخل المعلم الغرفة الصفية بعد سلب كرامته منه، معتبرا الاعتداء على المعلم سحق للكرامة.

وقال النواصرة إن الحكومة لو تركت المعلمين يصلون إلى موقع الاعتصام لما اغلقت الطرق ولا جرى ما جرى، مؤكدا أن المعلمين استقبلوا الاعتداء عليهم بصدورهم.

وأشار إلى أن النقابة والمعلمين كافة كانوا حريصين على الهدف الرئيس من الوقفة وهو تحقيق مطلب علاوة الـ50%.

وأكد أن المجلس يتحمل كافة المسؤولية القانونية لأي قرار يتخذه مجلس النقابة، أو يصدر عنه، قائلا، “إذا كان المجلس غير قادر على الدفاع عن المعلمين حلوه”.

وفي رده على أسئلة الصحفيين حول مشاركة الإخوان المسلمون قال النواصرة إنه لم يشارك بالاعتصام سوى المعلمين فقط وإن مصلحة الوطن مقدمة على مصلحة المعلمين.. “ونحن نتحدث عن مصلحة وطنية عظمى”.

واشار الى ان العلاوة أصبحت مطلبا ثانويا أمام كرامة المعلم.

وعن اللقاء مع الحكومة قال النواصرة إنه لم يقدم حتى الان مبادرة واضحة المعالم، موضحا أن وزير التربية والتعليم وليد المعاني بعد رده على اتصال هاتفي ابلغ المعلمين أن الحكومة مع علاوة مرتبطة بالاداء، دون اي توضيح.

وقال النواصرة إن الاعتصام لا علاقة له ببدء الدوام الرسمي للطلبة مؤكدا أن النقابة حاولت عدم التأثير على دوام الطلبة.

وأكد أن المعلمون قادرون على تعويض الطلبة عن حقوقهم، واصفا ما يجري بالدواء المر الذي لا بد من اخذه للشفاء.

وبين أن الاضراب المفتوح مستمر الايام القادمة حتى تعود الحقوق للمعلمين، مؤكدا أن النقابة تمتلك خطوات تصعيدية لن تفصح عنها الا بالوقت المحدد.

google Bot Has Been Deativates !!!

اضغط هنا لزيارة صفحة الرمثا نت عبر الفيس بوك

لا توجد تعليقات

أضف تعليق

تذكر دائما قول الله تعالى : مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ