العاملون في البلديات يلوحون بالتصعيد
واصل العاملون في البلديات لليوم الثاني على التوالي الاضراب في مختلف بلديات المملكة للمطالبة بحقوقهم العمالية، واحتجاجا على تهميش وزارة البلديات مطالبهم.
واستهجن رئيس اتحاد النقابات المستقلة للعاملين في البلديات، احمد السعدي، تراخي الوزارة بتحقيق مطالب عمالها لإنهاء الاعتصام، مشيرا إلى أن الوزارة تصرّ على صمّ آذانها عن مطالب العاملين.
وأكد السعدي استمرار الاضراب لحين الاستجابة لمطالبهم، ملوّحا في ذات السياق بخطوات واجراءات تصعيدية سيلجأ لها العمال في حال عدم الاستجابة لمطالبهم.
ومن جانبه، قال أمين عام وزارة البلديات، وليد العتوم، إن الوزارة شكلت لجنة من رؤساء البلديات لدراسة مطالب العاملين فيها ورفع التوصيات الى الوزارة، مشيرا إلى أن اللجنة مشكلة من 5 بلديات فئة أولى و5 بلديات فئة ثانية و5 بلديات فئة ثالثة.
وأضاف العتوم لـ الاردن24 إن الوزارة معنية بحل مطالب الموظفين بما يتماشى مع الأنظمة والقوانين، حيث أن المصلحة العامة تقتضي انهاء الاضراب، مشيرا الى ان الوزارة وافقت على صندوق الادخار بحيث يكون الاقتطاع 6% من الموظف و3% من البلدية “غير أن مطلب عطلة السبت غير ممكن نظرا لتحصيلات ضريبة المسقفات في ذلك اليوم”.
ولفت الى ان الوزارة خاطبت ديوان الخدمة المدنية حول علاوة المؤسسة وكذلك مساواة الرواتب مع موظفي الدولة، مشيرا إلى أن الكرة الان في ملعب رؤساء البلديات واللجنة المشكلة منهم وهي المعنية بدراسة المطالب ورفع التوصيات الى الوزارة.

اضغط هنا لزيارة صفحة الرمثا نت عبر الفيس بوك

لا توجد تعليقات

أضف تعليق

تذكر دائما قول الله تعالى : مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ